دبي، الإمارات العربية المتحدة- أعلن بانكاج غوبتا، الرئيس التنفيذي المشارك لشركة الخليج للاستثمار الإسلامي (GII) عن إطلاق فرع لـ "256 نتوورك" (256 Network ) في منطقة مجلس التعاون الخليجي، وهي شبكة حصرية مبنية ما بين النظراء تجمع بين صناع القرار في سوق الاستثمارات البديلة العالمية.

وتضم الشبكة أكثر من 600 عضو في 27 دولةً علمًا أن عدد الأعضاء قد ارتفع في دول مجلس التعاون الخليجي من 3% إلى 15% من إجمالي الأعضاء. وتتألف هذه الشبكة الحصرية من أكثر من 400 شركة لإدارة الأصول تدير أصولا تزيد قيمتها عن 4 تريليون دولار، يقع 40% منها في المنطقة. وسيترأس الرئيس التنفيذي المشارك لشركة الخليج للاستثمار الإسلامي، بانكاج غوبتا، فرع الشبكة في مجلس التعاون الخليجي.

وقد جمع  هذا الحدث الذي أقيم في فندق “تاج جميرا ليكس تاورز” في دبي لإطلاق الفرع الجديد في الشرق الأوسط أبرز النظراء الرائدين في القطاع من جميع أنحاء المنطقة في أسواق الاستثمار المالي، بما في ذلك أسواق رأس المال المخاطر والأسهم الخاصة والصناديق السيادية والمكاتب العائلية وغيرها من المؤسسات المالية والشركات التابعة. كما تخلل المؤتمر جلسة حوارية شملت أفرادًا من القطاع لتبادل الأفكار والخبرات حول مجموعة متنوعة من المواضيع، بما في ذلك الفوائد وأوجه التآزر اللازمة للحرص على نجاح التعاون بين الشركات الخليجية والهندية وأهمية أن يكون مجلس التعاون الخليجي سوقًا جاذبة قادرة على استقطاب المزيد من رؤوس الأموال ورواد الأعمال.

من جهته، قال بانكاج غوبتا، الرئيس التنفيذي المشارك للمستثمرين الإسلاميين الخليجيين والرئيس المشارك لفرع "256 نتوورك" في دول مجلس التعاون الخليجي : "أنا فخور للغاية لكوني جزءا من "256 نتوورك" ولإطلاقي وترؤسي الفرع الجديد للشبكة في دول مجلس التعاون الخليجي بما يساعد على جمع الأقران من ذوي التفكير المتشابه. وأتطلع إلى مشاركة أفكارنا المبتكرة وتعزيزها معًا للاستفادة من فرص الاستثمار والنمو الواسعة والجاذبة في جميع أنحاء المنطقة".   

أما دروف سيرا، مؤسس شبكة "256 نتوورك"، فقال: "لقد أُنشئت "256 نتوورك" لجمع شبكة عالمية قوية من صناع القرار في الأسواق الخاصة لتبادل المشاريع والأنشطة بين الأقران وتشارك المعرفة على مستوى القطاع. يأتي أعضاؤنا من جميع أنحاء القطاع، أي ليس من سوق رؤوس المال المخاطرة والأسهم الخاصة فحسب، بل أيضا من فئات أصول أخرى مثل الديون والسلع والتكنولوجيا المالية والأسواق العامة والفنون. لقد استضفنا أكثر من 50 تجمعًا ويسرّنا الآن إطلاق فرعنا الجديد في دول مجلس التعاون الخليجي في دبي لتعزيز شبكتنا الموسعة ومنظومة أعمالنا".   

وقال براشانت براكاش وهو شريك في "أكسيل بارتنرز" Accel Partners  وعضو في المجلس المؤسس لـ "256 نتوورك": "يسرنا أن نطلق الفرع الجديد من الشبكة في دول مجلس التعاون الخليجي لمواصلة وتعزيز شبكتنا الواسعة من أجل تبادل المعرفة والتطوير المهني. وقد حققت فعالية الإطلاق نجاحا باهرًا وشكلت فرصة ممتازة لاكتساب وجهات نظر ثاقبة ومقابلة أعضاء جدد لمناقشة النمو السريع للفرص الاستثمارية المتاحة في دول مجلس التعاون الخليجي واتجاهات السوق المستقبلية".   

وكان من بين المتحدثين الذين تصدروا الجلسة في فعالية الإطلاق بانكاج غوبتا، الرئيس التنفيذي المشارك لشركة الخليج للاستثمار الإسلامي، وسدير سيثي من "شيراتاي فينتشرز" Chiratae Ventures، والدكتور طيب الكمالي المدير العام للتطوير الأكاديمي والتدريب في وزارة الداخلية الإماراتية، وبراشانت براكاش الشريك في شركة "أكسيل بارتنرز"، فيما تولى إدارة الجلسة دروف سيرا، مؤسس "256 نتوورك".

#بياناتشركات

- انتهى -

 

نبذة عن "256 نتوورك"

لا يمكن الانضمام إلى شبكة "256 نتوورك" العالمية إلاّ بعد تلقي دعوة وهي تجمع بين صناع قرار عالميين يستثمرون في الأسواق الخاصة. وتتخذ العضوية في الشبكة شكل جماعة من الأقران حيث تجمع ما بين مدراء عامين ورؤساء شركات وشركاء في شركات رأس المال المخاطر والأسهم الخاصة ورأس المال الاستثماري للشركات والصناديق السيادية والأوقاف وصندوق صناديق التحوط والمكاتب العائلية والشركات التابعة للمجال.