دبي: سوف تتولى مدينة محمد بن راشد تسليم الوحدات السكنية في دبي هذا العام بعدما أقدم المطورون على تسريع وتيرة تنفيذ المشاريع لضمان اكتمالها في الوقت المناسب ومن ثم تسليمها، ما يعكس صورة إيجابية لمجريات الأحداث في السوق العقاري في دبي.

قاد المشروع متعدد الاستخدامات الرسم البياني الذي أوضح تسليم العدد الأكبر من الوحدات السكنية في دبي خلال الربع الأول ومن المأمول أن يستمر في مسيرته حتى نهاية العام، بحسب إحصاءات زووم بروبيرتي.

أوضحت زووم بروبيرتي أنه تم تسليم حوالي 6,700 وحدة سكنية في سوق العقارات في دبي في الربع الأول من العام، بينما من المقرر تسليم 31,000 وحدة أخرى خلال الفترة المتبقية منه.

كما أضافت زووم بروبيرتي أن سوق العقارات في دبي يواصل تحقيقه نتائج واعدة، حيث أتمم في مايو 2022 ما يقرب من 5,440 صفقة، مما يدلل على نمو بنسبة 33 في المائة على أساس سنوي.

كما أظهرت الإحصاءات ارتفاع متوسط الأسعار بنحو 11 في المائة، حيث أظهر قطاعا الشقق والفيلات نمواً بنسبة 9.5 في المائة و 19.8 في المائة على التوالي.

عطا شبيري، الرئيس التنفيذي لشركة زووم العقارية يرى أن سوق العقارات سوف يستمر على مساره التصاعدي على الرغم من حالة الركود المتوقعة التي سوف يعاني منها العالم أجمع.

قال شبيري إن وضع سوق العقارات قوي بما يكفي لإظهار مرونة كبرى في مواجهة الركود العالمي المقبل ومواصلة الاتجاه الصعودي الذي بدأه العام الفائت، وعلى الرغم من أن الركود العالمي يشكل تحدياً خطيراً، إلا أن تأثيره على السوق سوف يكون محدوداً لأنه مدعوم بالتطورات الجديدة، وتدفق الاستثمارات الخارجية، وبفضل التخطيط الاستراتيجي للحكومة.

المناطق التي شهدت أعلى عمليات تسليم في الربع الأول

حصدت مدينة محمد بن راشد جزءاً كبيراً خلال الربع الأول من 2022 من الوحدات التي تم تسليمها من إجمالي 6,700 وحدة، وفقاً لزووم بروبيرتي، حيث تم تسليم ما يقرب من 22 في المائة من إجمالي الوحدات التي يتضمنها هذا المشروع المتعدد.

كما حققت دبي لاند والمدينة العالمية نسبتي 16 و 15 في المائة ليحتلا المرتبتين الثانية والثالثة على قائمة المناطق ذات أعلى عمليات تسليم خلال الربع الأول من العام، كما حظيت قرية جميرا الدائرية بنسبة فاقت الـ 10 في المائة من العمليات.

المناطق المتوقع تسليمها أكثر عدد من الوحدات خلال الربع الثاني وحتى الربع الرابع.

من المتوقع أن تواصل مدينة محمد بن راشد تفوقها وسيطرتها على عمليات تسليم المعروض من الوحدات وذلك من خلال تسليمها أكثر من ثلث الوحدات السكنية في دبي، تليها دبي لاند بنسبة 15 في المائة، ثم وسط مدينة دبي بنسبة 11 في المائة.

أما مناطق الخليج التجاري، وميناء خور دبي، والجداف، وقرية جميرا الدائرية فسوف تقوم بتوريد الوحدات المتبقية لعام 2022.

أوضح شبيري أن الطلب على الفيلات والشقق في دبي سوف يظل قوياً حيث يجدها المستثمرون الخيار الأفضل للاستثمار في سوق مزدهرة مثل سوق دبي.

قال شبيري إن أكثر من أربعة آلاف مليونير أو الأشخاص أصحاب الثروات الضخمة سوف يهاجرون إلى الإمارات هذا العام مما سينعكس إيجاباً على سوق العقارات.

#بياناتشركات

- انتهى -