الدوحة، قطر: في خطوة تنسجم مع برنامجها للمسؤولية المجتمعية، واستمراراً لجهودها في نشر الوعي بأفضل الممارسات الخضراء وأهمية الاستدامة البيئية على المدى القريب والبعيد، احتفلت شركة الميرة للمواد الاستهلاكية باليوم العالمي للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية عن طريق استبدال أكياس التسوّق البلاستيكية بأخرى قابلة لإعادة الاستخدام يوم 3 يوليو 2022.

وانطلاقاً من كونها شركة وطنية رائدة في مجال المسؤولية البيئية وبالتعاون مع وزارة البيئة والتغيّر المناخي، شاركت الميرة في هذا الاحتفال باستبدال أكياس التسوّق البلاستيكية بأكياس قابلة لإعادة الاستخدام بهدف توعية وتثقيف العملاء بضرورة الحد من استخدام الأكياس البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة من أجل الحفاظ على البيئة واستدامتها تحقيقا لرؤية قطر الوطنية 2030، وزيادة الوعي بأهمية استخدام الأكياس القابلة لإعادة الاستعمال، ومكافحة التلوث البلاستيكي، حيث تم توزيع أكثر من 100,000 كيس قابل لاعادة الاستخدام في جميع فروع الميرة.

وفي سياق مماثل، تواصل الميرة حث المستهلكين على المشاركة في حماية البيئة من خلال نشر آلات إعادة تدوير القوارير البلاستيكية والعلب المعدنية عبر فروعها، إذ توجد حالياً في 20 فرعاً، مع خطط لزيادتها بصفة مستمرة. حتى الآن، استطاعت الميرة إعادة تدوير أكثر من 26مليون قارورة وعلبة عبر هذه الماكينات. كشركة وطنية تدير أكبر شبكة من فروع البيع بالتجزئة في الدولة، تحرص الميرة على استخدام أكياس قابلة لإعادة الاستخدام لتعبئة وتغليف الفواكه والخضروات بجميع فروعها سعياً للتخلي عن الأكياس البلاستيكية تدريجياً.

وتعليقاً على هذه المبادرة، أفادت الميرة:"في الميرة، نؤمن بأهمية الاستدامة والمساهمة في حماية البيئة ومواردنا الطبيعية، بل نضعها كأولوية قصوى في عملنا وجزءاً لا يتجزأ من مسؤوليتنا تجاه المجتمع باعتبارها أسس بناء مجتمعات المستقبل. وبهذه المناسبة، نؤكّد على مواصلة توسيع نطاق أنشطتنا والقيام بدورنا في هذا الجانب من خلال تقديم أكياس قابلة لإعادة الاستخدام ليس في اليوم العالمي للحد من الأكياس البلاستيكية فحسب، بل كامتداد لمبادراتنا السابقة التي تساهم في الترويج لاستخدام أكياس التسوّق الورقية أو المصنوعة من القماش وترسيخ مفهوم الشراء المستدام. فخورون للغاية بالتأثير الإيجابي الذي يتجسّد يوماً بعد يوم نتيجة لمبادراتنا المستدامة بما يتماشى مع قيمنا ورسالتنا والركيزة البيئية لرؤية قطر الوطنية 2030. وأخيراً، نوجه الدعوة لكل أبناء المجتمع القطري لتبني مثل هذه الممارسات من أجل مستقبل أفضل للجميع".

والجدير بالذكر أن الميرة تواصل جهودها الحثيثة في إبراز أهمية الحفاظ على البيئة من خلال جعل الاستدامة ركيزة أساسية في جميع عملياتها وإطلاق المبادرات المستدامة بين الحين والآخر، فضلاً عن تسخير مواردها وإمكانياتها لدعم المبادرات التي تطلقها المؤسسات المعنيّة بالدولة في هذا الشأن. لقد قامت الميرة بتوزيع أكثر من 100 ألف كيس تسوّق ورقي على عملائها في مثل هذا اليوم من العام الماضي. أضف إلى ذلك أن الميرة دشّنت حملة "زجاجة الواقع" للتأكيد على أهمية المياه كمورد طبيعي حيوي وضرورة ترشيد استهلاكه. وفي إطار نهجها الفريد لنشر الاستدامة البيئية، قدمت الميرة أيضًا مبادرة "الكاونتر الأخضر" في فرع حياة بلازا، هذا بجانب سلسلة من المبادرات السابقة منها؛ إعادة تدوير علب الكرتون والورق، وجمع البطاريات المستهلكة للتخلص منها بشكل آمن يحمي المجتمع من أضرارها عبر آلات تدوير في عددٍ من فروعها.

#بياناتشركات

- انتهى -