وتعزز مزيد من التعاون ضمن سلسلة القيمة في صناعة الألمنيوم

الإمارات العربية المتحدة : وقعت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، وشركة التعدين الوطنية القابضة الإندونيسية (إينالوم)، اليوم مذكرة تفاهم من شأنها تمهيد الطريق لمنح الشركة الإندونيسية ترخيصاً لاستخدام تقنية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم المطورة محلياً في الدولة لتوسعة مصهر الألمنيوم في إندونيسيا.

وشهد توقيع الاتفاقية في جناح إندونيسيا في إكسبو 2020 دبي كلاً من سعادة حسين باجيس، سفير جمهورية إندونيسيا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، ومعالي السيد سعيد محمد الطاير،نائب رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، ومصبح الكعبي ،عضو مجلس إدارة شركة الإمارات العالمية للألمنيوم. ووقع الإتفاقية الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم عبد الناصر بن كلبان، ورئيس شركة إينالوم هندي بريو سانتوسو.

وبموجب الاتفاقية، ستشارك شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وشركة إينالوم في إعداد دراسة جدوى لاستخدام تقنية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في خطة توسعة مصهر إينالوم في كوالا تانجونج في شمال سومطرة بما يصل إلى 400 ألف طن سنوياً.

كما ستدرس شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إمكانية الاستثمار في التوسع وشراء الألمنيوم المُنتج في حال تصنيعه باستخدام الطاقة المتجددة. ويستخدم مصهر الألمنيوم الموجود في كوالا تانجونج الطاقة الكهرومائية في عمليات الإنتاج. وستعمل الشركتان أيضاً على استطلاع المزيد من سبل التعاون ضمن سلسلة القيمة في صناعة الألمنيوم.

يُذكر أن شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وشركة "إينالوم" تعاونتا من قبل وفق مذكرة تفاهم تم توقيعها في العام 2020، تنص على تقييم التحديثات الممكنة باستخدام تقنية الإمارات العالمية للألمنيوم لتطوير مصهر الألمنيوم الحالي في كوالا تانجونج. ويهدف المشروع إلى زيادة إنتاج خلايا الاختزال الحالية بنحو 20 ألف طن سنوياً أو بنسبة 10% تقريباً، واكتملت أعمال التصميم لقسم تجريبي من المشروع. وقد أجرت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم سلسلة من التحديثات المماثلة عبر مواقعها في جبل علي والطويلة خلال العقود الأخيرة.

وتتعاون شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وشركة إينالوم معاً في دراسة إمكانات إنشاء مصهر جديد للألمنيوم في إندونيسيا باستخدام تقنية الإمارات العالمية للألمنيوم.

وقال عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: "توسع هذه الاتفاقية نطاق تعاوننا مع إينالوم، والذي يعتمد على استخدام تقنية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في عدد من مشاريع التطوير في إندونيسيا. ونسعى في الإمارات العالمية للألمنيوم إلى ترسيخ مكانتنا كمزود مفضل لتقنيات الصهر في قطاع صناعة الألمنيوم، وزيادة إيرادات الشركة من ترخيص تقنياتها والفرص الأخرى المحتملة، مع تعزيز العلاقات بين الدولتين".

وقال هندي بريو سانتوسو، رئيس شركة إينالوم: "يسرنا تعزيز تعاوننا مع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم من خلال توقيع مذكرة التفاهم، ونتطلع إلى استخدام تقنياتها الرائدة في إندونيسيا، وتحقيق مزيد من الإنجازات في مشروع توسعة هذا المصهر ومشاريعنا الأخرى في المستقبل القريب".

الجدير بالذكر أن الإمارات العالمية للألمنيوم عملت على تطوير تقنياتها في مجال صهر الألمنيوم على مدار أكثر من 25 عاماً، حيث استخدمت الشركة تقنياتها الخاصة في عمليات توسعة مصاهرها منذ تسعينيات القرن الماضي وقامت بتحديث وتطوير جميع خطوط إنتاجها القديمة.

وفي العام 2016، أصبحت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أول شركة صناعية إماراتية ترخص تقنياتها الصناعية الأساسية على الصعيد الدولي، بتوقيع اتفاقية نقل التقنيات مع شركة ألمنيوم البحرين (ألبا). وقد بدأ خط إنتاج "ألبا 6"، الذي تم بناؤه باستخدام تقنية DX+ Ultra من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، الإنتاج في العام 2018.

وفي العام 2020، وقعت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم اتفاقية مع شركة "نيو ألومينيو كولومبيا"، من شأنها تمهيد الطريق لتصدير تقنيات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم لتطوير أول مصنع لإنتاج الألمنيوم في الدولة اللاتينية.

 #بياناتشركات

- انتهى -