أعلنت «في إف إس غلوبال»، أكبر شركة متخصصة في مجال خدمات التعهيد والتكنولوجيا المخصصة للحكومات والبعثات الدبلوماسية في جميع أنحاء العالم، عن تعيين سوكانيا تشاكرابورتي في منصب رئيس الاتصال المؤسسي.

وسيكون دور سوكانيا محورياً مع دخول الشركة فصلاً جديدًا في مسيرتها التطورية، حيث ستكون مسؤولة عن جميع العمليات ذات الصلة بالترويج للعلامة وإدارة سمعتها، عبر تبني نهج الاتصال المؤسسي العالمي من فئة 360 درجة.

انضمت سوكانيا إلى «في إف إس غلوبال» عام 2018 كرئيس للاتصال المؤسسي والمسؤولية الاجتماعية للشركات، بعدما شغلت مناصب مختلفة في مجال الاتصال والتسويق عبر مجموعة من الشركات العالمية الرائدة. وتتميز بخبرة طويلة تمتد حتى 23 عاماً، شملت تطوير استراتيجيات الاتصال المؤسسي للشركات والاتصال مع المتعاملين والحملات المتكاملة التي تركز على تعزيز حضور الشركة الافتراضي والواقعي، وتسليط الضوء على مسار الشركة وإنجازاتها لتعزيز سمعتها والترويج للعلامة التجارية.

#بياناتشركات

- انتهى -

نبذة عن «في إف إس غلوبال»

«في إف إس غلوبال» هي أكبر شركة متخصصة في مجال خدمات التعهيد والتكنولوجيا المخصصة للحكومات والبعثات الدبلوماسية في جميع أنحاء العالم، تضم الشركة 3500 مركزاً لتقديم طلبات التأشيرات في 143 دولة عبر القارات الخمس، وتعتبر الشريك الموثوق لـ 65 جهة حكومية حيث أتمت أكثر من 243 مليون عملية ( منذ تأسيسها عام 2001) حتى تاريخه. وتشرف الشركة على المهام الإدارية وغير القضائية المتعلقة بطلبات الحصول على التأشيرات وجوازات السفر والخدمات القنصلية للحكومات المتعاملة معها، ما يمكنهم من التركيز على مهمة التقييم. وتقع مقرات الشركة في زوريخ/سويسرا ودبي/الإمارات العربية المتحدة. وتسعى بلاكستون إلى إحداث تأثير اقتصادي إيجابي وقيمة طويلة الأجل للمستثمرين والشركات التي يستثمرون فيها والمجتمعات التي يعملون فيها. وتشمل الأصول الخاضعة للإدارة البالغة 915 مليار دولار أمريكي، أدوات الاستثمار التي تركز على الأسهم الخاصة والعقارات والدين العام والأسهم والبنية التحتية وعلوم الحياة وحقوق الملكية والنمو والائتمان الانتهازي وغير الاستثماري والأصول العقارية والصناديق الثانوية، على الصعيد العالمي. وتمتلك مؤسسة Kuoni and Hugentobler ومقرها سويسرا حصة قليلة من الأسهم في «في إف إس غلوبال».