مملكة البحرين: حصد صندوق العمل "تمكين" جائزة مبادرات دعم النساء والشباب لعام 2022 من قبل مؤسسة Global Business Outlook، وذلك تتويجًا للجهود المبذولة من قبل "تمكين" خلال سنوات العمل الماضية، والتي تهدف إلى النهوض بالمرأة البحرينية في شتى المجالات الاقتصادية والريادية المختلفة، بالإضافة إلى تعزيز دور الشباب في سوق العمل عبر تزويدهم بالخبرات اللازمة، وذلك لتحقيق أحد أهداف تمكين الرئيسية المتمثل في جعل المواطن البحريني خياراً أول للتوظيف.

يأتي هذا التكريم من قبل مؤسسة Global Business Outlook البريطانية المُتخصصة في تغطية الأنشطة الاقتصادية العالمية وإبراز جهود المؤسسات المالية والاستثمارية في القطاعين العام والخاص حول العالم.

وبهذه المناسبة، صرحت السيدة مها مفيز القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لصندوق العمل "تمكين" قائلةً:

"منذ التأسيس، عملت تمكين على ترجمة الرؤى والتطلعات الوطنية في تعزيز إدماج احتياجات المرأة البحرينية لتكون شريكًا فاعلاً ومؤثرًا في مختلف المجالات التنموية في المملكة، وتفعيل دور الشباب من خلال خلق بيئة تعزز من قدرتهم على المساهمة الفاعلة في سوق العمل، وذلك من خلال التنسيق مع مختلف الجهات الشريكة في المملكة ولاسيما المجلس الأعلى للمرأة الذي يحظى بمتابعة وتوجيه مباشر من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المعظم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، من أجل تكريس نهج يسعى لتعزيز دور المرأة الفاعل في المجتمع والحرص على دعم وتمكين المرأة العاملة وإدماجها في خطط التنمية الوطنية وتحقيق أعلى المستويات في تبوء المرأة للمراكز القيادية والتنفيذية وصنع القرار والالتزام بمبدأ تكافؤ الفرص على المستوى الداخلي والخارجي."

وتابعت: "إنّ حصول "تمكين" على تصنيف مبادرات الدعم المقدمة للنساء والشباب ضمن جائزة Global Business Outlook يأتي امتدادًا لجهودها وإنجازاتها على مدى الخمسة عشر عاماً الماضية في دعم الاقتصاد الوطني، بما يتماشى مع توجهاتها الإستراتيجية من خلال تضمين حزمة مبادرات تهدف إلى تطوير أداء المؤسسات والأفراد وزيادة إنتاجيتهم وتعزيز الأثر الاقتصادي المنشود وبما يساهم في تحقيق الأولويات الوطنية كجزء من خطة التعافي الاقتصادي."

يذكر أن "تمكين" قد ساهمت في زيادة المشاركة الاقتصادية للمرأة من خلال مجموعة متنوعة من برامج التوظيف ودعم الأعمال، فضلاً عن صقل مهارات المرأة البحرينية من خلال تقديم سلسلة من البرامج التدريبية المختلفة لزيادة قدرتها التنافسية في القطاع الخاص وتشجيعها على دخول عالم ريادة الأعمال. فبالتعاون مع المجلس الأعلى للمرأة، تقدم تمكين عدداً من البرامج المتخصصة، كبرنامج "ريادات" الذي يسهم في تسهيل حصول المرأة البحرينية على التمويل اللازم لبدء مشاريعها التجارية.

ومن خلال هذه البرامج والمبادرات، تم دعم أكثر من 15 ألف مؤسسة نسائية،كما تم تمكين أكثر من 7000 امرأة من أجل إطلاق أعمال تجارية جديدة. وفيما يتعلق الأمر بالتدريب والتوظيف، دعمت تمكين تدريب أكثر من 53 ألف امرأة بحرينية وتوفير ما يقارب 18 ألف فرصة وظيفية.

أما فيما يخص شريحة الشباب، فقد ساهمت تمكين في نشر ثقافة ريادة الأعمال بين الشباب البحريني من خلال برامج متنوعة كالرواد الشباب، وهو برنامج استشاري مكثف يمكّن الشباب من إحياء مفاهيم الأعمال الإبداعية. كما تدعم تمكين استعداد الشباب لسوق العمل وذلك لإعدادهم لوظائف المستقبل من خلال برامج الشراكة المختلفة. حيث تختص هذه البرامج بتدريب الشباب على المهارات التخصصية بما يتماشى مع احتياجات السوق. وضمن جهود تمكين لتدريب الشباب البحريني، كما تواصل تمكين شراكتها الإستراتيجية مع وزارة شؤون الشباب والرياضة وذلك لدعم مبادرة "مدينة الشباب 2030" الهادفة إلى تزويد الشباب بالمهارات المطلوبة واكتشاف مواهبهم وتطويرها والعمل على استثمارها بشكل أفضل.

علاوة على ذلك، فقد قامت تمكين بتأسيس لجنة تكافؤ الفرص عام 2014 وفقًا لتوجيهات المجلس الأعلى للمرأة في البحرين. حيث تشمل مبادرات لجنة تكافؤ الفرص في تمكين تطوير السياسات المتعلقة بالمرأة والأسرة لدعم بيئة العمل للمرأة (بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر) المساواة والسلامة في العمل، وسياسات العمل المرن. إضافة إلى تقديم الملاحظات والرؤى لتحسين فعالية خدمات الدعم الحالية وتقديم خدمات دعم جديدة.

ستواصل "تمكين" بذل المزيد من الجهود في تنمية المرأة البحرينية والشباب في جميع القطاعات من خلال البرامج والمبادرات المبتكرة التي تلبي احتياجاتهم في المملكة ودعم اندماجهم الاقتصادي وتمكين نموهم وتطورهم بصورة مستمرة.

 

#بياناتحكومية

- انتهى -