تنظمه شركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" بالشراكة مع وكالة أنباء الإمارات نوفمبر المقبل.

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، تنظم شركة أبوظبي الوطنية للمعارض (أدنيك) بالشراكة مع وكالة أنباء الإمارات "وام" المعرض المصاحب للكونغرس العالمي للإعلام خلال الفترة من 15 - 17 نوفمبر 2022 وسط اهتمام محلي وإقليمي ودولي بالمشاركة في المعرض الذي يوفر فرصة لاستعراض الخدمات والمنتجات في مجال الإعلام والقطاعات الثقافية على اختلافها. 

وتستقطب الدورة الأولى من المعرض المصاحب للكونغرس العالمي للإعلام عدد كبير من الأجنحة الوطنية وأكثر من 150 شركة عارضة، و8000 من المشترين العالميين مختلف دول العالم، بينما من المتوقع أن يزداد عدد الدول المشاركة بشكل لافت خصوصاً بعدما أبدى العديد منها اهتماماً كبيراً بالمشاركة في فعاليات الكونغرس العالمي للإعلام 2022، الذي يشكل منصة مؤثرة في قطاع الإعلام لتركيزه على تكامل البنية التحتية الرقمية للقطاع إلى جانب إتاحته الفرصة أمام الشركات الناشئة لدخول منطقة الشرق الأوسط.

وقال سعادة محمد جلال الريسي، مدير عام وكالة أنباء الإمارات "وام" " إن دولة الإمارات في ظل دعم ورعاية من قيادتها الرشيدة، تمضي قدما في تنظيم أبرز الأحداث العالمية، وكان إكسبو 2020 دبي بمثابة شهادة جدارة دولية للقدرات التنظيمية واللوجستية والبنية التحتية المتكاملة التي تزخر بها الدولة، وتمكنها من تحقيق كافة الأهداف المرجوة من تنظيم الأحداث العالمية في القطاعات كافة، مشيرا إلى أن الكونجرس العالمي للإعلام يشكل امتدادا لهذه النجاحات ويزخر بأجندة فعاليات ثرية توفر الفرصة لاستشراف مستقبل قطاع الإعلام على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

وأكد سعادته أن المعرض المصاحب للكونجرس العالمي للإعلام يتيح منصة مهمة لكافة المشاركين سواء مؤسسات أو هيئات أو شركات أو أفراد، من أجل استكشاف الفرص الواعدة للتعاون المشترك في قطاع الإعلام والاستفادة من كافة التقنيات والتكنولوجيات المرتبطة بها، كما يتيح الفرصة أيضا للشركات الناشئة من أجل الدخول في سوق صناعة الإعلام الذي أصبح ركيزة أساسية تدعم جهود تحقيق التنمية المستدامة في المجتمعات".

وقال حميد مطر الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" ومجموعة الشركات التابعة لها:" تتمتع أبوظبي بمكانة عالمية رائدة في قطاع سياحة الأعمال. وتحرص أدنيك على أن تكون جميع الفعاليات التي تستضيفها أو تُنظمها رائدة عالمياً في مجالاتها وتسهم في تعزيز السُمعة العالمية البارزة لدولة الإمارات وأبوظبي، وتكمن أهمية المعرض المصاحب للكونغرس العالمي للإعلام في توفيره منصة مثالية لتمكين الجهات والشركات العارضة من بحث وعقد اتفاقيات الشراكة والتعاون، كما سيتيح لها الفرصة للتعرف على أهم الفرص في أسواق منطقتي الخليج والشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر الاطلاع على مقومات البنية التحتية الرقمية، وبيئة العمل الإعلامية في دولة الامارات بشكل عام وأبوظبي على وجه التحديد التي تتسم بالمرونة والتنافسية العالية، والداعمة للعمل الإعلامي الاحترافي."

وأضاف:" يحظى المعرض المصاحب للكونغرس العالمي للإعلام بدورته الأولى باهتمام محلي، وعربي، ودولي كبير حيث أكدت العديد من أبرز وسائل الإعلام في الدولة والمنطقة والعالم مشاركتها في هذا الحدث الأول من نوعه في المنطقة، وذلك سواء من خلال المشاركة كأجنحة وطنية أو من خلال المشاركة بأجنحة فردية، وفي ظل هذا الإقبال من المتوقع أن نشهد خلال الفترة القادمة المزيد من الدول والمشاركين والعارضين من مختلف دول العالم".

ويمنح الكونغرس العالمي للإعلام الشركات الناشئة في السوق الإقليمي بوابة مثالية لدخول منطقة الشرق الأوسط، حيث يوفر لها فرص للاجتماع مع أبرز الأطراف العالمية والتباحث حول أحدث الابتكارات واستقطابها إلى دولة الإمارات.

يركز "الكونجرس العالمي للإعلام 2022" على عدد من المحاور والموضوعات والقضايا الرئيسية من بينها التواصل الرقمي وأثر الذكاء الاصطناعي على الإعلام المعاصر ودمج التقنيات المتقدمة والابتكار في قطاع الإعلام.

وتستضيف أعمال الكونجرس سلسلة من الحوارات وتشهد إطلاق ابتكارات جديدة وورش عمل تفاعلية وجلسات نقاشية إلى جانب تخصيص عدد من المناطق لعقد اجتماعات ثنائية بين مختلف المشاركين على هامش الفعالية التي ستضم مجموعة من الجلسات المتخصصة في مجالات الصحافة والإذاعة والتلفزيون والإنترنت والتواصل الاجتماعي والمؤثرين العالميين.

#بياناتحكومية

- انتهى -