عبر برنامج تدريبي متكامل

علي بن سباع المري: كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية تواصل مسيرتها الرائدة بتمكين قادة المستقبل وتبادل المعرفة والخبرة وتعزيز مكانة الإمارات على خارطة الإدارة العامة والسياسات العالمية.

دبي ، الإمارات العربية المتحدة: أطلقت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية برنامج تدريبي استمر لـ 5 أيام من أجل تأهيل مجموعة من طلاب الماجستير من جمهورية كازاخستان، بما يتماشى مع أهداف الكلية الاستراتيجية في إعداد الكوادر البشرية وتزويدهم بالخبرات والمهارات والتجارب من أجل المساهمة في تطوير الإدارة الحكومية في المنطقة والعالم.

ويهدف التدريب الذي عقد مؤخراً، إلى تطوير الكفاءات العملية والبحثية والمهنية وتأهيل الطلبة من أكاديمية الإدارة العامة في كازاخستان على إجراء أبحاث عالية الجودة وإدارة الأنشطة بفعالية وتحديد الأساليب المختلفة لصنع القرار.

وقال سعادة الدكتور علي بن سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية: "تواصل كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية جهودها لتدريب قادة المستقبل وتمكينهم، وتبادل خبراتنا مع المنظمات والقادة الطموحين من جميع أنحاء العالم، وهو ما سيؤدي بدوره إلى تعزيز مكانة الإمارات العربية المتحدة الرائدة على الخريطة العالمية للإدارة العامة والسياسات".

وأضاف سعادته: "يسعدنا أن نتعاون مع أكاديمية الإدارة العامة في كازاخستان لاستقبال مجموعة من طلاب الماجستير في برنامج تدريب مدته خمسة أيام، حيث يمكنهم استكشاف تجارب دولة الإمارات الرائدة في هذا المجال ووضع الخطط لمحاكاتها وتنفيذها في الوطن".

ووصلت بعثة الطلاب إلى دولة الإمارات في 22 مايو ليشاركوا في البرنامج التدريبي الذي انطلق في 23 مايو، حيث استهل البروفيسور رائد عوامله، عميد كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية الدورة التدريبية بكلمة إلى الطلبة المشاركين. وأعقب ذلك ندوة حول تجربة دولة الإمارات في مجال الإدارة العامة مع الدكتور عبد الرحمن الشيخوني الأستاذ المساعد بالسياسة العامة في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، كما قامت البعثة بزيارة مكتبة محمد بن راشد وبرواز دبي.

وفي 24 مايو، حضر الطلاب محاضرة خبراء قدمت لهم مقدمة عن دولة الإمارات ونظرة عامة على نظامها السياسي وإدارتها العامة، وشاركت فيها الدكتورة راكيل وارنر، الأستاذ المشارك في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، حيث تناولت الجلسة سياسة شؤون الموظفين، والمتطلبات المستقبلية لنظام الخدمة المدنية في دولة الإمارات العربية المتحدة، والميزانية والتخطيط الاستراتيجي، ثم زار المشاركون قسم الاقتصاد والسياحة في الكلية من أجل الاطلاع على أنشطته المختلفة، حيث شرحت لهم الدكتورة منى مصطفى الشلقامي، الأستاذ المساعد في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية العديد من الجوانب والأنشطة التي يقوم بها القسم.

وبدأ البرنامج اليوم الثالث (25 مايو) بجلسة أسئلة وأجوبة حول البحث لطلاب الماجستير، مع برنامج تدريب فردي ومساعدة في إعداد العروض التقديمية والتقارير مع خبيري كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، وهما الدكتور سكوت فارغير أستاذ مشارك في الكلية، والبروفيسور ميلودينا ستيفانز أستاذ مجالات البحث والاستشارات. كما حضر الطلاب لاحقاً خلال اليوم الثالث ندوة بحثية بعنوان "تحرير ملكية الأعمال والنشاط التجاري في دبي: تحليل السياسات باستخدام الفروق" مع الدكتور أحمد شكري الخبير الاقتصادي في دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي.

وقادت الأستاذة هياثم شكري مديرقسم شؤون الطلبة، الطلاب في زيارة إلى المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في 26 مايو، والدور الذي تلعبه في تقديم المساعدات الإنسانية كأحد إنجازات دبي والإمارات إلى العالم. ثم اختتم المشاركون يومهم بجلسة أسئلة وأجوبة أخرى وبرنامج تدريب فردي للبحث، مع مساعدة إضافية في إعداد العروض التقديمية والتقارير بقيادة الدكتور عبد الرحمن شيخوني، والدكتورة مونية الدريسي، والدكتور خالد الوزني من كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية.

واختتم البرنامج في 27 مايو بحديث عن سياسات الأعمال الدولية قدمه الدكتور إيمانويل أزاد مونيسار، تلاه عروض تقديمية ختامية وحفل ختامي بقيادة الأستاذ رائد عواملة تضمن عروضاً جماعية من قبل الطلاب، وتقييم الدورة التدريبية، وآرائهم الخاصة، وحفل تسليم الشهادات.

كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية هي أول مؤسسة بحثية وتعليمية تركز على الحوكمة والسياسة العامة في العالم العربي، وتقدم برامج أكاديمية وتدريبية تهدف إلى تدريب قادة المستقبل وإعدادهم لمواجهة تحديات الإدارة العامة والسياسات في جميع أنحاء المنطقة. يتم تطوير الدورات وتقديمها من قبل مجموعة متنوعة من العلماء والأكاديميين والباحثين.

#بياناتحكومية

- انتهى -