دبي، الإمارات العربية المتحدة: تستعرض شركة "فارنك" الرائدة في قطاع خدمات إدارة المرافق والابتكار والاستدامة والتي يقع مقرها في دولة الإمارات العربية المتحدة، حلولها الذكية (هايتك) في قمة وجوائز ريتروفيت تك الشرق الأوسط السنوية التي تنعقد في فندق موفنبيك جراند البستان في دبي.

توفر سلسلة الأحداث منصة مثالية شاملة للاعبين الرئيسيين في قطاعات كفاءة الطاقة والاستدامة لدعم أهداف الاستدامة في المنطقة.

وقد التزمت أربع دول في منطقة مجلس التعاون الخليجي بالفعل بأهداف الوصول نحو تحقيق صافي انبعاثات صفرية وهي: الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان بحلول عام 2050، بينما استهدفت المملكة العربية السعودية والبحرين تحقيق ذلك بحلول عام 2060، كما أعلنت قطر والعراق عن خطط لتقليل انبعاثات الكربون مع مصر ودول الخليج العربي، حيث تستضيف دولة الإمارات العربية المتحدة مؤتمر الأطراف للمناخ بنسختيه القادمتين (كوب 27) و (كوب 28) في عامي 2022 و2023 على التوالي.

وبهذه المناسبة، قال ماركوس أوبرلين، الرئيس التنفيذي لشركة فارنك: " سيلزم وضع خطط إستراتيجية بالشراكة مع القطاع الخاص لبدء مشروعات التعديل التحديثي وكفاءة الطاقة على نطاق واسع، والتي سيكون للتصميم المستدام والأداء الفعال للطاقة الأهمية القصوى".

وأضاف أوبرلين قائلاً: "بالتكامل مع أنظمة إدارة المباني فإن الحل الرقمي الذكي هايتك مجهز بالكامل لتحديد وتصميم وتسليم وتمويل تقليل الطاقة لصالح مالكي المباني وبالنيابة عنهم، مما يؤدي ليس فقط إلى إنشاء مبانٍ أكثر فعالية من حيث التكلفة فحسب، بل والحصول على بيئة أنظف أيضاً".

كانت شركة فارنك عضوًا في خطة اعتماد شركة خدمات الطاقة منذ شهر مارس 2017، حيث تم إعداد المخطط بشكل أساسي لمنح مالكي المباني والمديرين ثقة إضافية بأن الشركات المعتمدة لديها الخبرة والقدرات والقوة المالية والصحة والسلامة والبيئة المعدات ذات الصلة لتعديل المباني وفقاً للمعايير الدولية.

يوجد في إطار برنامج شركة خدمات الطاقة نموذجان مختلفان للعمل، يلبيان كليهما الأساليب الأكثر شيوعًا لتعاقد أداء الطاقة.

ويشير نموذج المدخرات المشتركة إلى استثمار شركة خدمات الطاقة في المعدات والمواد لتوليد كفاءة الطاقة ويتم تعويضها من نسبة مئوية محددة مسبقًا من المدخرات المتولدة.

تعتبر المدخرات المضمونة نموذجًا أكثر تقليدية، حيث توصي شركة خدمات الطاقة بتنفيذ حلول توفير الطاقة (محاطة بمؤشرات الأداء الرئيسية التعاقدية) ويقدم مالك المبنى التمويل في كلتا الحالتين، حيث يهدف كلا العقدين إلى أن يكونا عادلين ومتوازنين ويوزعا المخاطر بشكل متناسب بين شركة خدمات الطاقة ومالك المبنى.

يمكن لحل هايتك الذكي الخاص بشركة فارنك أيضًا ربط الأصول من مواقع متعددة بحيث يمكن مراقبتها وإدارتها مركزيًا من خلال استخدام تقنيات إنترنت الأشياء والسحابة والتعلم الآلي وتقنيات الذكاء الاصطناعي.

واختتم أوبرلين حديثه قائلاً: يوفر النظام الكفاءات التشغيلية ويدعم رفاهية الموظفين من خلال ربط المباني الذكية بالقوى العاملة الموصولة رقميًا، حيث يمكن للعملاء توفير ما يصل إلى 17٪ من تكاليف القوى العاملة عن طريق التحويل من الإدارة التشغيلية التقليدية لإدارة المرافق إلى الإدارة الذكية لـحل هايتك، مما يقلل أيضًا من انبعاثات الكربون بشكل أكبر".

لدى فارنك منطقة استدامة مخصصة في جناحها، حيث توفر باقة شاملة من المنتجات والخدمات المستدامة الخضراء، ويمكن أن تساعد فارنك أصحاب المباني في التخطيط الاستراتيجي نحو تحقيق صافي انبعاثات صفرية ابتداءً من المفهوم إلى التنفيذ والإدارة، حيث تملك الشركة مستشارين على مستوى رفيع لشرح فوائد عمليات تدقيق الطاقة وتقديم المشورة بشأن إدارة النفايات وجودة الهواء الداخلي بالإضافة إلى شهادة LEED للريادة في تصميمات الطاقة والبيئة.

أما بالنسبة لقطاع الفنادق والترفيه فإن شركة فارنك تعتبر شريكاً لـ (جرين جلوب)، وهو نظام عالمي لتقييم مستويات الاستدامة استناداً إلى المعايير المقبولة دولياً للتشغيل المستدام وإدارة أعمال السفر والسياحة، كما يمكنه أيضاً قياس استهلاك الطاقة والمياه من خلال استخدام أداة عبر الإنترنت تسمى "هوتيل أوبتيمايزر"، بالإضافة إلى حساب انبعاثات الكربون.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.farnek.com

 #بياناتشركات

- انتهى -

.نبذة عن فارنك:

تعتبر "فارنك" من الشركات الرائدة في قطاع إدارة المرافق المتكاملة وحلول التكنولوجيا الذكية والاستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي شركة سويسرية ذات مسؤولية محدودة تأسست عام 1980 في دولة الإمارات.

تتميز الشركة بفريق الإدارة المتميز الذي يعمل وفق منهج احترافي راسخ، ويتجاوز عدد موظفيها اليوم أكثر من 8,000 موظف، وتوفر خدماتها المتميزة في إدارة المرافق في عدة قطاعات بما في ذلك الطيران والضيافة والخدمات المصرفية وتجارة التجزئة ومراكز التسوق والاتصالات والمشاريع السكنية والتجارية والبنية التحتية، والقطاعات الحكومية والتعليمية والترفيهية.

ولمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.farnek.com