شارك كلا من صالح الهديفي و نورة العصيمي في النسخة الأولى من القمة العالمية لسياحة الشباب التي نظمتها منظمة السياحة العالمية (UNWTO) في مدينة سورينتو في إيطاليا، وذلك بدعم من قطر للسياحة لتمثيل قطر خلال القمة والمساهمة في مناقشة مستقبل السياحة العالمية. وقد جرت فعاليات القمة من 27 يونيو لغاية 3 يوليو 2022 في فندق هيلتون سورينتو بالاس، بمشاركة 130 شاباً من 60 دولة.

تعد القمة العالمية لسياحة الشباب منصة لتمكين الجيل القادم من قادة السياحة وإشراكهم في مناقشة الأفكار والمقترحات المبتكرة حول مستقبل السياحة المستدامة.

وعلى مدى أسبوع، قدمت القمة سلسلة من الندوات الاحترافية، ومحادثات مسائية، ومحاكاة للجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية، إضافة إلى جلسات تفاعلية شارك فيها أولئك الشباب وتواصلوا مباشرة مع وزراء السياحة ومسؤولين من مختلف البلدان.

وتهدف القمة إلى استقطاب الشباب من حول العالم من الذين تتراوح أعمارهم بين 12 إلى 18 عاماً وجمعهم مع أبرز السياسيين والقادة في القطاع السياحي لاسيما في مجال الرياضة، وفن الطهي، والترفيه، والابتكار. وذلك للبحث في التحديات الرئيسية التي تواجه السياحة العالمية والفرص المتاحة للنهوض بالقطاع. كما تركز القمة على دور القطاع السياحي في تحقيق أجندة الأمم المتحدة 2030، وأهداف التنمية المستدامة.

وبهذه المناسبة، قالت السيدة خلود العمادي، رئيس قسم الموارد البشرية في قطر للسياحة: "نحن فخورون بمشاركة الشباب القطريين في هذه المناسبة، ونحن على ثقة من أن المشاركة في النسخة الأولى من القمة العالمية لسياحة الشباب التي تنظمها منظمة السياحة العالمية قد مكنت الشباب من مشاركة آرائهم وتقديم وجهات نظرهم حول تحول صناعة السياحة العالمية."

وقد قامت قطر للسياحة، بتدريبهم للمشاركة في القمة العالمية لسياحة الشباب، من خلال تزويدهم بكافة المعلومات حول السياحة في قطر وحول إجراءات التنمية المعتمدة للمساهمة في تحقيق السياحة المستدامة.

والجدير بالذكر أن قطر للسياحة قد أقامت شراكة فعالة مع منظمة السياحة العالمية في الأعوام الماضية أثمرت عن إطلاق العديد من المبادرات لدعم تطوير صناعة السياحة عالمياً ومحلياً، مثل إطلاق أول أكاديمية سياحية رقمية في العالم، وإطلاق أول مسابقة عالمية للمشاريع الناشئة في مجال السياحة الرياضية.

#بياناتحكومية

- انتهى -