قال وزير الصناعة والتجارة المغربي رياض مزور، يوم الاثنين لموقع "الشرق"، إن المملكة المغربية تستهدف مضاعفة حجم صادراتها إلى السعودية بأكثر من 7 مرات إلى 5 مليارات درهم مغربي (الدولار يساوي 11 درهما) من 700 مليون حاليا.

وأضاف مزور أن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل العام الماضي إلى 17 مليار درهم (نحو 1.55 مليار دولار)، منها 10 مليارات درهم لاستيراد النفط ومشتقاته من السعودية.

وناهز متوسط حجم التبادل التجاري السنوي بين السعودية والمغرب 10 مليارات درهم للفترة ما بين عامي 2015 و2020.

وقال وزير التجارة السعودي ماجد القصبي، خلال زيارته يوم الاثنين للرباط على رأس وفد للمشاركة في المنتدى الاقتصادي المغربي السعودي يوم الثلاثاء بمدينة الدار البيضاء، إن حجم الاستثمارات السعودية -التي تقدر بـ 22 مليار ريال (5.86 مليارات دولار)- في المغرب والتبادل التجاري لا يرقيان لطموحات البلدين، وإن هناك فرص كثيرة أمام البلدين لزيادة الاستثمار.

وزادت صادرات المغرب إلى السعودية بمعدل سنوي قدره 3.79 % ، أي من 80.1 مليون دولار في عام 1995 إلى 203 مليون دولار في عام 2020. 

ويصدر المغرب إلى السعودية الملابس والسيارات والمنتجات المعدنية إضافة إلى السمك والعديد من المنتجات الغذائية الجاهزة والمعلبة، بينما يشكل النفط ومشتقاته غالبية صادرات السعودية إلى المغرب.

وسجل المغرب عجز تجاري مع السعودية يقدر بحوالي 15.5 مليارات درهم خلال السنة الماضية، وذلك بالنظر إلى ارتفاع أسعار منتجات الطاقة التي يستوردها، وذلك حسب الجمعية المغربية للمصدرين.

وارتفع العجز التجاري المغربي 56.5 % إلى 214.7 مليار درهم (20 مليار دولار) في الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي على خلفية ارتفاع واردات الطاقة والقمح، حسب رويترز اليوم نقلا عن مكتب الصرف في المغرب.

 

(إعداد: جيهان لغماري، للتواصل zawya.arabic@lseg.com)

#أخباراقتصادية

لقراءة الموضوع على أيكون، أضغط هنا

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا