إعلانات

دبي وجهة عالمية لصناعة الترفيه الثقافي

31 10 2014

  • غدت دبي، واحة تستقطب ألوان الإبداع ومفرداته، من شتى بقاع العالم. واللافت أنها باتت تشغل مكانة مهمة، في هذا السياق، ضمن حقل الرسوم والشخصيات الكرتونية، الترفيهي الثقافي، الذي بات يحوز اهتماما عالميا نوعيا. وهو ما يجسده ويبرهنه، المعرض الترفيهي الشامل، الذي اختتمت فعالياته أخيرا في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، إذ تضمنت برامجه عروضا متنوعة لمجموعة من الشخصيات الكرتونية، من مختلف أنحاء العالم. وهذا المعرض، هو الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الاوسط، كما ينظر إليه من قبل المعنيين، كنقطة انطلاق للكثير من الشركات والشخصيات الكرتونية.

    «سالم»

    شخصية ممتعة ولافتة، تستقطب اهتمام أي من المتابعين والمهتمين في المجال، شاركت في المعرض. وهي التي ابتكرتها هيئة الاتصالات في الامارات: (سالم)، لتقدم من خلالها، النصائح لمستخدمي شبكة الانترنت. إذ يظهر سالم (الشخصية الكرتونية)، وحسب ما يوضحه مسؤولو الهيئة في حديثهم إلى (البيان)، بزي إماراتي، (يرتدي نظارة توحي بثقافته ومعرفته الكبيرين) لمتصفحي شبكة الانترنت (على تويتر)، ليمدهم بجملة معلومات وإرشادات وبيانات تثقيفية مجتمعية، تفيدهم بشكل حيوي. ومن بينها، مشاركته في الحملات التثقيفية في المدارس.

    معلومات

    ويبين المعنيون في الهيئة، أن سالم، شخصية تناسب جميع الاعمار، كونها تقدم المعلومات الخفية في المراسلات الفورية، وترشد زائري صفحة الهيئة حول كيفية الحفاظ على كلمة المرور، وكذا القوانين المتنوعة، وذلك بأسلوب لطيف يتقبله الاطفال والكبار. وتشارك الهيئة بهذه الشخصية، غاية التعريف بها وبدورها في مجتمع الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي.

    «أومي»

    إعلانات
    كما التقت «البيان» مبتكري شخصية كرتونية، ماليزيين(جوهان نواوي وزوجته نورا عارفين)، شاركا في المعرض، وهي: «أومي»: ummi. إذ قال جوهان، في شرحه سبب ابتكار هذه الشخصية: «ابتكرت زوجتي نورا هذه الشخصية لابنتي، وذلك لحاجتنا في ماليزيا الى شخصية تهتم بالقيم الاسلامية، حتى نستطيع من خلالها تعليم أبنائنا مبادئ الدين الاسلامي، بطرق سلسة وسهلة. وترتدي (أومي) الحجاب بينما تقوم بمهامها كمدرسة للأطفال، لتكون بذا قدوة للآخرين، إذ تجدها تؤكد على اهمية قيم ومبادئ الدين الاسلامي، مركزة على تعليمهم الاطفال كيفية الدعاء وتحية الاسلام وغيرها».

    الترفيه والتثقيف

    وأضاف جوهان: «مدة الفيلم الكرتوني الخاص بهذه الشخصية، لا تتعدى الدقائق. وهي مدة مناسبة للأعمار من 3 سنوات الى 12 سنة، يتعلم من خلالها الاطفال، اللعب والترفيه في إطار من التثقيف والقص المفيد، بالإضافة الى التعلم بطريقة مرحة ومحببة للأطفال، والقصص مستقاة من نماذج عدة شخصيات من واقع المجتمع الماليزي، والذي لا يختلف كثيراً عن المجتمعات الاسلامية الأخرى». ويتابع: «حضرنا الى دبي للترويج عن هذه الشخصية الكرتونية، وحتى تكون نقطة انطلاقنا في الشرق الوسط، وذلك بعد أن لاقت اقبالا كبيرا في ماليزيا».

    «جم جم»

    شخصية «جم جم» هي عبارة عن لعبة (دمية) حضرت في المعرض للترويج عن منتجاتها. إذ تمثل جملا يعيش واقع الحياة الصحراوية في دبي، وبعكس ما يتصوره البعض بأن الصحراء بيئة فارغة ومملة، يعرض «جم جم» واقع ثراء وبيئة الصحراء والحياة البرية بطريقة مثيرة للغاية مليئة بالمغامرات، وهي شخصية مليئة بالحياة والتفاؤل، وتواجه مع أصدقائها تحديات جمة، في جو من المرح وبطريقة ايجابية، وتوجد منتجات لهذه الشخصية المحببة للأطفال.

    130

    ضم المعرض أكثر من 130 شركة محلية وعالمية، تمثل 58 دولة مشاركة في المعرض. واعتنى في الاطلاع على أحدث منتجات الشركات العاملة في الانتاج التلفزيوني، وفي صناعة الأفلام. كذلك بمجال صناعة المحتويين الرقمي والاعلامي.

  • © البيان 2014

    إعلانات

    الأكثر مشاهدة

    خلال ال 24 ساعة الماضية

    إعلانات

    مَناصِب و تَعيينات

    إعلانات