| نسخة الشرق الأوسط
18 جمادى الآخر 1435 ه - 18 أبريل 2014 م

26 يناير 2013

مصر: العنف يسيطر على الذكرى الثانية للثورة

  • بقلم: أحمد متبولي ونبيل عبد العظيم ومحمود كمال ومؤمن عبد الرحمن

26 01 2013

توقف حركة القطارات وحرق مقر الإخوان في الإسماعيلية


احتشد عشرات الآلاف من المصريين أمس في الذكري الثانية لثورة 25 يناير في عدة ميادين في المحافظات المصرية على رأسها ميدان التحرير بالقاهرة والقائد إبراهيم بالإسكندرية والأربعين بالسويس مرددين شعارات الثورة نفسها المطالبة بـ «إسقاط النظام»؛ غير أن تظاهرات أمس شهدت أعمال عنف متفرقة بين قوات الأمن وعدد من المتظاهرين الذين حاولوا اقتحام عدد من المنشآت الحكومية وحرقها مما أدى إلى وقوع أكثر من 110 مصابين.

وشهدت محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية والسويس والغربية والمنوفية وبورسعيد أكثر التظاهرات حشدا، وهي محافظات تتمتع فيها التيارات المدنية بتواجد كبير، فيما حظيت محافظات الإسكندرية والقاهرة والسويس بالنصيب الأكبر من العنف.

هدم الجدار

ففي القاهرة استمرت الاشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين منذ مساء الخميس وعلى مدار يوم أمس الجمعة نتيجة محاولة المتظاهرين هدم الجدران العازلة التي أقامتها قوات الأمن منذ فترة طويلة لحماية مقرات وزارة الداخلية ومجلس الوزراء ومقر البرلمان، حيث وقع عشرات المصابين من الجانبين نتيجة استخدام الشرطة للغاز المسيل للدموع من جهة واستخدام المتظاهرين لزجاجات المولوتوف والخرطوش والحجارة.

وأطلقت الشرطة غازات مسيلة للدموع لتفريق متظاهرين حاولوا ازالة حاجز من الاسلاك الشائكة امام قصر الرئاسة في ضاحية مصر الجديدة بشرق القاهرة.

واتخذت قوات الشرطة اجراءات امنية مشددة حول قصر الرئاسة، حيث اقامت حواجز عدة تحسبا للتظاهرات.

وقامت أجهزة الأمن بفرض طوق امني حول جميع المنشآت المهمة ووضعت أسلاكا شائكة خاصة حول مبنى ماسبيرو «الإذاعة والتلفزيون» وقصر الاتحادية، فيما قام المتظاهرون بقطع الطرق الرئيسية في عدد من الشوارع الرئيسية بالمحافظات خاصة طريق الكورنيش أمام ماسبيرو، فيما حدث حريق محدود بمبنى تابع للسكة الحديد وآخر بجوار السفارة الأميركية.

إستكمل القراءة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6

© Copyright Zawya. All Rights Reserved.


كن أول من يعلق

أرسل هذا المقال لأصدقائك

مصر: العنف يسيطر على الذكرى الثانية للثورة

جميع الخانات مع * الزامية

*

*

*

×