| نسخة الشرق الأوسط
5 شوّال 1435 ه - 01 أغسطس 2014 م

04 سبتمبر 2013

الهيئة العامة للصناعة: ثمة مفهوم خاطئ للإغراق

04 09 2013

ثقافة
نفى رئيس قسم مكافحة الإغراق في الهيئة العامة للصناعة أحمد الدعيج وجود ظاهرة إغراق في السوق المحلي، لافتاً إلى أن لدى العديد من المصنعين المحليين مفهوماً خاطئاً عن الإغراق الكمي والذي يتعلق بكمية البضائع أو السلع والإغراق النوعي والذي يعني بيع السلع محلياً بأقل من سعرها في بلد المنشأ، وهذا يعتبر في حد ذاته إغراقاً مقصوداً.

وأبدى استعداد الهيئة العامة للصناعة إلى اتخاذ الإجراءات القانونية لمعالجة الشكاوى المقدّمة من الصناعيين في حال ثبت وجود حالات إغراق، وذلك بعد التأكد من صحة المستندات المقدّمة من قبل الشاكين، وفقاً لقانون مكافحة الإغراق، واتخاذ التدابير اللازمة لتعويض المتضررين، من خلال رفع توصية لوزير التجارة والصناعة لفرض رسوم على السلع المتسببة في الإغراق.

ودعا المصنعين المتضررين من ظاهرة الإغراق، إن وجدت، إلى التواصل مع الهيئة العامة للصناعة، وتقديم شكوى مدعمة بالإثباتات والمستندات، وعدم الاكتفاء بالشكاوى الشفوية.

وأكد أن السوق الخليجي واحد، الأمر الذي يعني عدم جود إغراق بين دول مجلس التعاون الخليجي.

وأشار إلى أن هيئة الصناعة سبق لها أن نظمت العديد من الندوات وورش العمل لتعريف الصناعيين الكويتيين باتفاقية مكافحة الإغراق المنبثقة عن منظمة التجارة العالمية، والتي من أهدافها إزالة العوائق أمام انسياب البضائع بين الدول، وكذلك بدورها في حماية المنتج الوطني.

© Al Qabas 2013


© Copyright Zawya. All Rights Reserved.


كن أول من يعلق

أرسل هذا المقال لأصدقائك

الهيئة العامة للصناعة: ثمة مفهوم خاطئ للإغراق

جميع الخانات مع * الزامية

*

*

*

×